Skip to Secondary Navigation Skip to Main Content

Current Domain

Languages

في هذا القسم

انواع الشخصيات

هل تعلم صديقي القارئ  لماذا يفشل الكثيرون في التعامل الناجح مع الناس على الرغم بانهم يبذلون قصارى جهدهم لإرضاء الناس ويتعاملون تعاملا يتسم بالصدق والصراحة والامانة في القول والفعل ؟ ان السبب في هذا جوهري ولا الطبيعة الانسانية على ما هي عليه... بل قد فهموا على اساس ما اعتقدوا انه يتعين عليها ان تكون والفارق كبير بين الحالتين وهو من احدث هذا الفشل وهنا سنحاول صديقي القارئ معرفة بعض نماذج من البشر وكيفية التعامل معها من خلال معرفة خصائص كل نموذج من هذه النماذج:

 

-       الانسان الخشن :

وان خصائص هذا النوع من البشر كثيرة ومن ابرزها :

·       قاسى في تعامله واحيانا قاسى على نفسة، يحاول تفهم مشاعر الاخرين لأنه لا يثق بهم.

·       لا يكثر من مقاطعة الاخرين بطريقة تشير الى تصلبه برأيه.

·       يحاول ان يحرك لدى الاخرين انطباعا بأهميته.

·       مغرور في نفسه لدرجة ان الاخرين لا يقبلوه.

·        يرى نفسه انه بخير ولكن الاخرين ليسوا بخير.

اما الان فلنرى كيف يمكن التعامل مع مثل هذا النوع من الاشخاص:

·       اعمل على ضبط اعصابك والمحافظة على هدوئك.

·       حاول ان تصغي اليه جيدا.

·       تأكد من انك على استعداد تام للتعامل معه.

·       لا تحاول اثارته بل جادله بالتي هي احسن.

·       حاول ان تستخدم معلوماتك وافكارك.

·        كن حازما عند تقديم وجهة نظرك لا متردد.

·       أفهمه ان الانسان المحترم على قدر احترامه للأخرين.

·       استعمل معه اسلوب : نعم، كلامك صحيح ..، ولكن ...

 

-       الشخصية البسيطة الودودة

الان دعنا اخي القارئ نتحدث عن الشخصية البسيطة والودودة وخصائصها :

·       هادئ وبشوش وتتميز اعصابه بالاسترخاء.

·       يثق بالناس ويثق كذلك بنفسه.

·       يرغب في سماع الاطراء من الاخرين.

·       غير منظم ولا يحافظ وليس للزمن عنده قيمة.

·       حسن المعاملة والمعشر وكثير المرح.

·       لديه شعور بالأمان.

·       يرى نفسه دائما بخير والاخرين بخير ايضا.

كيفية التعامل مع هذه الشخصية:

·       قابله باحترام وحافظ على الاصغاء الجيد.

·       المحافظة على مناقشة الموضوع المطروح وعدم الخروج عنه.

·       حاول العمل على توجيه الحديث الى الهدف المنشود.

·        تصرف بجدية عند الحاجة.

·        حاول المحافظة على المواعيد ، وافهمه مدى اهمية الوقت في التعامل.

 

-        الشخصية المترددة :

·       يفتقر الى الثقة بالنفس.

·       تظهر عليه علامات الخجل والقلق.

·       تتصف مواقفه غالبا بالتردد.

·       يجد صعوبة في اتخاذ القرار.

·       يضيع وسط البدائل العديدة.

·       يميل الى الاعتماد على اللوائح والانظمة.

·       كثير الوعود ولا يهتم بالوقت.

·       يطلب المزيد من المعلومات والتأكيدات.

·       يرى نفسه انه ليس بخير.

التعامل مع صاحب هذه الشخصية:

·       محاولة زرع الثقة في نفسه.

·       التخفيف من درجة القلق والخجل بأسلوب الوالدية الراعية.

·       ساعده على اتخاذ القرارات واظهر له مساوئ التأخير في ذلك.

·       اعمل على توفير نظام معلومات جيد لتزويده.

·       اعطه مزيدا من التأكيدات.

·       افهمه ان التردد يضر بصاحبه وبعلاقته مع الاخرين.

·       افهمه ان الانسان يحترم بثباته وقدراته على اتخاذ قراراته.

 

-       الشخصية التي يكون صاحبها بطيئا في ردود فعله:

·       يتميز بالبرود ويصعب التفاهم معه.

·       يتميز بدرجة عالية من الاصغاء.

·       لا يرغب في الاعتراض على الافكار المعروضة.

·       يتهرب من الاجابة على الاسئلة الموجهة اليه.

·       لا يميل الى الاخرين فهو غير عاطفي.

كيف نتعامل مع صاحب هذه الشخصية؟

·       عالجه بأسلوبه من خلال اصغائك الجيد.

·       وجه اليه الاسئلة المفتوحة التي تحتاج الى اجابات مطولة.

·       استخدم معه الصمت لتجبره على الاجابة.

·       لتكن بطيئا في التعامل معه ولا تتسرع في خطواتك.

·       اظهر له الاحترام والود.

 

-        الشخصية المعارضة :

·       لا يبالي بالأخرين لدرجة انه يترك اثرا سيئا عليهم.

·       يفتقر الى الثقة لذا تجده سلبيا في طرح وجهات نظره.

·       تقليدي ولا تغريه الافكار الجديدة ويصعب حثه على ذلك.

·       لا مكان للخيال عنده فهو شخصية غير مجددة.

·       عنيد ، صلب ، يضع الكثير من الاعتراضات.

·       يلتزم باللوائح والانظمة المرعية نصا لا روحا.

·        لا يميل للمخاطرة خوفا من الفشل.

نتعامل مع هذه الشخصية من خلال :

·       التعرف على وجهة نظره من خلال مواقفنا الايجابية معه.

·       تدعيم وجهة نظرك بالأدلة للرد على اعتراضاته.

·       اكد له ان لديك العديد من الشواهد التي تؤيد افكارك.

·       عدم اعطائه الفرصة للمقاطعة.

·       قدم افكارك الجديدة بالتدريج.

·       لتكن دوما صبورا في التعامل معه.

·       استعمل اسلوب : نعم ، كلامك صحيح ولكن

 

-        الشخصية العدوانية:

·       عدواني وثير المشاكل.

·       يمكن اثارته بسهولة.

·       يتمسك برأيه ويتمدح على نفسه فقط.

·       عبوس الوجه ، متقلب المزاج ،متوتر الاعصاب.

·       يرفض الاخرين وافكارهم ويبدي عدم الاهتمام بهم.

·       يستخدم اسلوب الهجوم على الجوانب الشخصية.

·       يكثر من الصياح كي يروع الاخرين.

التعامل:

·       اصغ اليه جيدا لكي تمتص انفعاله وغضبه.

·       حافظ على هدوئك دائما ولا تنفعل.

·       لا تأخذ كلامه على انه يمس شخصيتك.

·       تمسك بوجهة نظرك ودافع عنها بقوة الحجة والبرهان.

·       اعده الى نقاط الموضوع المتفق عليه.

·       استخدم معه المنطق وابتعد عن العاطفة.

·       ابتسم وحافظ على جو المرح.

·       استخدم معه اسلوب : نعم ... ولكن...

 

-       شخصية مدعي المعرفة :

·       لا يصدق كلام الاخرين ويبدي اعتراضاته.

·       متعالي ويحب السيطرة الكلامية ويميل الى السخرية.

·       عندي ، رافض ، متمسك برأيه.

·       يفتخر ويتحدث عن نفسه طيلة الوقت.

·       شكاك ، ويرتاب بدوافع الاخرين.

·       يحاول ان يعلمك حتى عن عملك انت وتخصصك الاكاديمي.

التعامل:

·       تقبل تعليقاته ، ولكن عليك ان تثابر في عرض وجهة نظرك.

·       تماسك اعصابك وحافظ على هدوءك التام.

·       الجأ في مرحلة ما الى الاطراء والمدح.

·       اختر الوقت المناسب لمقاطعته في مواضع معينة.

·       لتكن واقعيا معه دائما.

·       لا تفكر في الانتقام معه ابدا.

·       استعمل اسلوب نعم ... ولكن.

 

-        الشخصية الثرثارة :

·       كثير الكلام ويتحدث عن كل شيء وفي كل شيء.

·       يعتقد انه مهم.

·       يمكن ملاحظة رغبته في التعالي على انه اضعف مما تتوقع.

·       يتكلم عن كل شيء باستثناء الموضوع المطروح للبحث.

·       يقع في الاخطاء العديدة.

·        واسع الخيال ليثبت وجهة نظرة.

التعامل:

·       قاطعه في منتصف حديثه وعندما يحاول استعادة انفاسه ، قل له : يا سيد ... السنا بعيدين عن الموضوع المتفق عليه؟

·       اثبت له اهمية القت وانك حريص عليه.

·       اشعره انك غير مرتاح لبعض احاديثه وذلك بالنظر الى ساعتك وبالتنفيخ و...الخ من الحركات التي تدل على انك غير مرتاح لحديثه.

 

-        الشخصية الخجولة:

·       يفتقد الى الثقة في نفسه.

·       من السهولة ارباكه.

·       متحفظ ويتبدل لونه لأقل مؤثر.

·       يحاول الاختباء خلف الاخرين.

·       يتصف سلوكه عامة بالفشل في حياته العملية والخاصة.

التعامل:

·       اطلب منه تقديم وجهة نظره.

·       قل له : ان الانسان يحترم لمعلوماته ، واظهارها للاستفادة منها.

·       حاول ان تعمل على زيادة ثقته في نفسه من خلال وضعه في مواقف مضمون نجاحها.

·       لا تقدم اليه البدائل وحاول ان تعطيه الحل ليثبت عليه.

 

-       الشخص العنيد:

·        يتجاهل وجهة نظرك ولا يرغب في الاستماع اليها.

·        يرفض الحقائق الثابتة ليظهر درجة عناده.

·       صلب ، قاس في تعامله.

·       ليس لديه احترام للأخرين ويحاول النيل منهم.

فأما كيفية التعامل معه فاليك بعض الارشادات:

·       اشرك الاخرين معك لكي توحد الرأي امام وجهة نظرة.

·       اطلب منه قبول وجهة نظر الاخرين لمدة قصيرة لكي تتوصلوا الى اتفاق.

·       اخبره بانك ستكون سعيدا لدراسة وجهة نظرة فيما بعد وذلك باستخدام اسلوب نعم ... ولكن.

 

-        المفكر الايجابي

·       يتصف بمواقفه الايجابية الجادة المعقولة.

·       متحمس ، ذكي ، يهتم بالنتائج.

·       مفاوض جيد ويوجه الاسئلة البناءة.

·       يعترض بأسلوب لبق مقبول

·       يصغي اصغاءا جيدا.

·       واقعي ويتخذ قراراته بهدوء وعقلانية.

فكيف نتعامل مع هذا الشخص:

·       ليكن تعاملك معه ايجابيا بمنهج ناضج.

·       اتبع التسلسل المنطقي في حديثك معه.

·       لا تأخذ كل ما يطرحه قضايا مسلم بها.

·       كن أمينا في تعاملك معه.

·       تقبل تحدياته واستجب لها بفعالية.

 

-        الشخص الشاكي

·       كثير الشكوى : اذا حاولت تقديم النصيحة له يقول : يبدو لي عدم فهمك للموقف.

·       لو سألت : كيف حالك اليوم؟ عندها يقص عليك قصة حياته كلها ، متاعبه مع عائلته / مشاكله مع ديره / مشاكله المالية/ ...الخ.

فكيف نتعامل مع صاحب مثل هذه الشخصية:

·       الاصغاء الجيد اليه لغرض فهم وضعه وصياغة مشكلته بجمل توحي اليه باننا معه ونتفهم مشكلته.

·       لا تحاول ان تسدي النصح اليه بل الصادقة على صحة الشكوى مما يشعر صاحبها بالارتياح.

·       تقمص مشكلاته عاطفيا ، اي يحاول ان تتفاعل معها ، فهذا يشعره بارتياح ويعطيه انطباع فهمك لمشكلته.

 

-       صاحب الشخصية ذو المطالب الكثيرة

·       صعب المراس لكنه ليس من الشاكين او الغضبانين.

·       يصعب التعامل معه بكثرة المطالب.

·       يحرجك بإلحاحه لان تؤدي له خدمة عند سفره مثلاً.

التعامل مع هذه الشخصية:

·       عالجه بالمراوغة والتسويف : اخبره انك ستفكر في طلبه وتحدثه في شأنه لاحقا ، وعندها ستستطيع فعلا ان تفكر بما ستخبره ، قل له: اني مرتبط بمواعيد كثيرة، ارجو ان لا تتوانى في الاتصال بي مرة ثانية... وهكذا فانك اذا ما قمت بمنحه طلبه كل مرة فانك ستجد نفسك لا تنتهي من مطالبه الكثيرة كل مرة.

 

منال محسن

 

4.3125
المعدَل 4.3 (16 votes)
Your rating: لا يوجد
© حق النشر 2001 - 2017 One Global Economy Corporation