Skip to Secondary Navigation Skip to Main Content

Current Domain

Languages

في هذا القسم

مشروع امل

 

 

يعد مشروع التسويق الزراعي لصغار الفلاحين (أمل) أحد أبرز إنجازات قطاع التنمية في الهيئة القبطية الإنجيلية في مجال الزراعة.   يهدف المشروع إلى زيادة دخل صغار المزارعين ممن يملكون ثلاثة أفدنة فأقل، وذلك عن طريق زراعة محاصيل غير تقليدية وربطهم بالأسواق، مما يحقق زيادة في أرباحهم تصل إلى 25%.
 
وقد تم تحقيق هذا الهدف من خلال أساليب العمل التالية
- تمكين صغار المزارعين ومساعدتهم على العمل في صورة مجموعات وروابط تساعدهم على مواجهة المشكلات في مجال الزراعة، وزيادة وعيهم بمعرفة أهم القضايا التي يواجهونها، والمرتبطة بالإنتاج والتسويق ومدى تأثير الاتفاقيات الدولية عليهم.
- إمداد المزارعين بمعلومات عن أفضل المحاصيل والمعاملات الزراعية لهذه المحاصيل، ومعاملات التربة قبل الزراعة، ثم معاملات ما بعد الحصاد، بالإضافة إلى استخدام التكنولوجيا الحديثة في الزراعة والزراعة الآمنة وطرق المكافحة الأفضل وكيفية استخدام المخلفات الزراعية وغير ذلك.
- توفير المعلومات التسويقية اللازمة من حيث حجم الطلب ومواصفات الجودة، مع رفع درجة الوعي تجاه الأنظمة الدولية، حول اتفاقيات التجارة العالمية. وفي سبيل ذلك تم تنظيم التدريب اللازم في هذا المجال وتوفير المعلومات اللازمة عن التسويق. كما عقدت العديد من ورش العمل في المنيا وبني سويف بحضور أكثر من 500 مزارع في كل محافظة، تناولت اتفاقية التجارة العالمية بكافة جوانبها، وتم عمل مسيرة إعلامية للفلاحين في قرية إطسا عبر فيها الفلاحون عن مدى تأثرهم باتفاقية التجارة الحرة العالمية، واختتمت هذه المرحلة بعمل لقاءين إعلاميين في المنيا وبني سويف في حضور مجموعة من المسئولين الحكوميين والفلاحين.
 
المشروع عام 2011
 
يستمر برنامج إنتاج محاصيل للتسويق في دعم صغار المزارعين، وتفعيل دور المرأة في المشاركة الحقيقية بهدف زيادة دخلهم من خلال زيادة الإنتاجية وخفض تكلفة الإنتاج، وربطهم بالأسواق الأكثر ربحية، وتمكينهم من الحصول على حقوقهم من الخدمات الزراعية بما يضمن حياة كريمة لهم ولأسرهم وخلال هذا العام تم تحقيق الآتي:
- العمل مع32مجتمع بمحافظات المنيا- بني سويف - القليوبية لخدمة 12500 مزارع منهم 40 % سيدات.
- تطبيق الممارسات الزراعية الجيدة في زارعة (3136) فدان استفاد منها (3941) مزارع تضمنت تقليل الأسمدة الكيماوية.
- زيادة المشاركة الحقيقية للمرأة في عضوية منظمات الفلاحين بزيادة وصلت إلى 53% عن الأعوام السابقة كما تم التركيز على زيادة دخلها من خلال تنفيذ مشروعات صغيرة قائمة على المنتجات الزراعية بلغ عددها (941) مشروع بقيمة سبعمائة ألف جنية بالإضافة إلى توفير فرص عمل ل (570) سيدة أخرى من خلال عمليات الفرز والتعبئة "بعد الحصاد".
- تفعيل دور الجمعيات التعاونية المشهرة من خلال المشروع، والتي تمكنت من إلحاق أعضائها من صغار المزارعين للوصول لحقوقهم في الحصول على تقاوي عالية الإنتاج، وبأسعار مناسبة لزراعة  370فدان بمحاصيل البطاطس – الفاصوليا – القمح – الذرة.
- تنفيذ (28) بئر ارتوازي لخدمة (210) فدان استفاد منها (158) أسرة، وأيضًا تنفيذ (16) شبكة ري لخدمة (32) فدان، وتم تطهير عدد (15) ترعة لخدمة (100) فدان.
- تبنى المشروع عدد من قضايا الدعوة وكسب التأييد لحل مشكلات أثرت على عدد كبير من صغار المزارعين مثل:
 o حل مشكلة تدهور شبكة الصرف المغطى المنفذة منذ ثلاثين عامًا بمجتمع منشأة الكرام بالقليوبية، ونتيجة لجهود حملات الدعوة تم إحلال وتجديد الشبكة التي تخدم ما يزيد على مساحة (900) فدان يستفيد منها عدد 2000 من صغار المزارعين.
-  التدخل لحل مشكلة نقص منسوب مياه الري بمجتمع جعفر بالفشن ونتيجة للجهود التي تمت استجابت إدارة الري بتغيير وتطوير شبكة الري الرئيسية بالقرية بتكلفة تتعدى 200000 جنية تقريبًا، وذلك لخدمة 250 من صغار الفلاحين.
- تنفيذ نماذج للشراكة مع الجمعيات الأهلية واللجان المنتخبة والمؤسسات الحكومية والبحثية والقطاع الخاص، وعلى سبيل المثال:
- توقيع عدد (9) برتوكولات تعاون مع جهاز تحسين الأراضي بالقليوبية من خلاله قام الجهاز بتخفيض رسوم الخدمات بنسبة 15%، كما تم تنفيذ حرث وتسوية بالليزر لمساحة (37.5) فدان لتحسين خواص التربة كما استمر تعاون الجهاز أيضًا في محافظتي المنيا وبني سويف للاستفادة من الخدمات التي يقدمها.
- التعاون مع جهاز الإرشاد الزراعي في توفير (22.800) طن تقاوي قمح عالية الإنتاجية بأسعار مخفضة ل (370) فدان والمشاركة في تنفيذ حقول إرشادية بالمجان. كذلك توفير (37.5) طن أسمدة لصغار المزارعين ببني سويف والقليوبية.
- التعاون مع مركز تنمية المرأة الريفية بمحافظة المنيا ومن خلاله تم تنفيذ دورات لتنمية المهارات الحياتية ل (60 سيدة).
- توقيع (12) تعاقد مع (2) من شركات تصدير المحاصيل الزراعية لتسويق إنتاج (222) مزارع.
- الاستفادة من المراكز البحثية والاستشاريين المتخصصين في تقديم الدعم الفني لصغار المزارعين.
 

 
 قصة واقعية
أنا اسمي سامية عبد المولي عباس من مجتمع الوقف – بني سويف وأنا سيدة أرملة توفى زوجي من 15 سنة وتركني مع طفل في سن الثامنة من عمرة. وكان زوجي يملك مساحة نصف فدان أرض زراعية بالقرية، وبعد موت زوجي مكنش قدامي غير العمل لتوفير دخل يساعدني على المعيشة وعلى تربية وتعليم ابني بدل ما انتظر عطف وشفقة الناس لأني كنت أتقاضي معاش قدره 81 جنية فقط، وهذا المبلغ غير كاف لاحتياجاتنا ولا لبعض منها، فلم يكن قدامي غير أن أزرع الأرض مكان زوجي، وبدأت فعلاً في الزراعة، وكنت بقوم بتسليم المحصول للجمعية الزراعية سواء كان قمح أم ذرة وكانت الجمعية تعطيني حسابي آخر كل موسم من غير ما أعرف أنا كسبت ولا خسرت وده كان حالي قبل ما انضم للكيان الزراعي بعد ما سمعت عليه كويس قوي وشفت بعيني فلاحين كتيره استفادت منه وزرعت لأول مرة فاصوليا خضراء ولم أزرعها من قبل حتي أيام زوجي لم يزرعها. ونفذت كل تعليمات استشاري الدعم الفني لما كان بيزور الزرع كل 15 يوم وبنهاية المحصول حسبت اللي صرفته واللي كسبته، وكان الفرق كبير جدًا يساوي دخل الأرض كلها خلال السنة. وتعلمت حاجات كتيره في الكيان الزراعي، واتعلمت كيف يكون لي دور في المجتمع وأنا سيدة أرملة، وحصلت علي قرض من المشروع وقمت بشراء ماعز لتربيته وبيعه لكي أزود دخلي أنا وأبني. وإن شاء الله هتعلم زراعة البطاطس وهتعلم زراعة الأنفاق علشان أكسب وسدد كل ما نحتاجه للمعيشة.
 
 للتواصل "مشروع آمل"
32 كورنيش النيل - بجوار مبنى النساجون الشرقيون - المنيا - مصر
تليفون: 2332470 - 2332415 (86) 20+
فاكس: 2332415 (86) 20 +    
محمول: 1865869 (10) 20 +
الموقع الإلكتروني  www.amalis.org
4
المعدَل 4 (1 vote)
Your rating: لا يوجد

مشروع رائع . وبالتوفيق ودائما للامام

»
© حق النشر 2001 - 2017 One Global Economy Corporation