Skip to Secondary Navigation Skip to Main Content

Current Domain

Languages

ساعد طفلك على الاستعداد للمدرسة

إنَ عملية إعداد طفلك للمدرسة تبدأ في مرحلة مبكرة حيث ينبغي الانتباه لمواضيع محددة.

  • المعرفة العامة: علمي طفلك عنوان البيت ،رقم الهاتف، واسمه كاملا وتاريخ الميلاد وعندما يسأل طفلك أسئلة عن العالم المحيط به حاولي الإجابة عن هذه الأسئلة أو أعطي الفرصة لطفلك للذهاب معك إلى المكتبة ومعرفة الإجابة عن الأسئلة.
  • المساعدة الذاتية: ينبغي لطفلك تعلم كيفية أن يلبس ملابسه وكيفية خلعه لها وكيفية التعامل مع ازرار ملابسه والزمَام المنزلق(السحَاب) بشكل جيد. وكذلك ينبغي عليهم معرفة ربط حذائهم لوحدهم ومعرفة تنظيف أنوفهم والدخول لبيت الخلاء(الحمَام) بشكل جيد.
  • ضعي لافته صغيرة على أغراضهم الشخصية: ينبغي وضع لافته صغيرة بأسماء أغراض طفلك الشخصية مثل مكان ملابسه وأدوات المكتبة بحيث يمكن ترتيبها والعودة لها بسهولة فمثلا ترتَب الأغراض المرتبطة بالمدرسة في أماكن محددة غير الأغراض المرتبط وجودها في البيت، ومن هنا تأتي أهمية تعليم طفلك معنى المسؤولية عن أغراضه الشخصية ويمكن توفير بعض من الأموال في هذه الحالة كما يمكن تعليم طفلك مهارة مهمة من مهارات الحياة.
  • غذَي طفلك بشكل جيد: يؤدَي الأطفال أداء مدرسيا جيدا إذا تمَ تغذيتهم بطعام فطور صحَي وبوجود طعام غذاء مغلَف بشكل جيد، إنَ وجبة مكونة من سندويش من القمح الكامل وقطعة فاكهة تعتبر كافية إذا كان موعدة قدوم طفلك للبيت وقت الغداء إذا استوجب ذهاب طفلك لمكان ما بعد المدرسة فعليك تزويده بوجبة إضافية مثل المكسَرات والزبيب(العنب الجاف) أو شرائح الجزر أو أي نوع من الخضار. قد يكون إعطاء طفلك كيسا من الشيبس(رقائق البطاطا الجاهزة) وعصيرا جاهزا أسهل بالنسبة لك: إلاَ أنَ تحضير وجبة بيتيَه بسيطة تعتبر أفضل صحيا وأكثر توفيرا من الناحية الاقتصادية.

وتعلم المزيد حول المهارات التي يحتاجها طفلك عندما يبدأون الصف الأول أساسي.

3.857145
المعدَل 3.9 (7 votes)
Your rating: لا يوجد

- تنظيم وقت النوم قبل أسبوع من الدراسة .
- تصفح المواد الدراسية الجديدة سريعاً .
- تذكر المواد الدراسية السابقة و مقارنتها بالجديدة .
- التدرب على القراءة اليومية (ساعة كل يوم على الأقل ) .
- وضع جدول مسبق لتنظيم الأيام الدراسية .
- تشجيع النفس للدراسة ورفع المعنويات والتفاؤل بالخير .
- تعويد النفس على النشاط و الابتعاد عن الكسل .
- بعض المسابقات الترفيهية التى يسترجع الطالب فيها بعض المعلومات
وأهم شئ في الأستعداد أن لا يشعر الطالب أنه في جو الدراسة وان الدراسة قد اخذت من وقت الأجازة يكفي كل يوم نصف ساعة أو ساعة بشكل غير منقطع او بشكل متواصل يعني (( لا أفراط ولا تفريط ))

»

مدارس اليوبيل الذهبي بالاردن, هذه المدرسه المخصصه للمتفوقين - طريقه الالتحاق بها

طور نظام اختيار الطلبة لمدرسة اليوبيل بحيث يوازن بين صفتي الفعالية (ونعني بها تفادي الأخطاء) والكفاية (ونعني بها العملية). ويضم هذا النظام عدة محكات وعدة مراحل متدرجة لاختيار الطلبة، حيث أن تعدد المحكات يسمح بالكشف عن جوانب مختلفة للموهبة والتفوق، أما تعدد المراحل فيضمن انتشار معلومات كافية عن المدرسة أو البرنامج لجميع الفئـات المستهدفة، كما يسمح بالسير في العملية وفق خطوات متسلسلة ومحددة.

يتم ترشيح الطلبة للالتحاق بمدرسة اليوبيل عن طريق مدارسهم أو أولياء أمورهم أو الطلبة أنفسهم، ويطلب من كل مدرسة تشكيل لجنة فيها تتألف من مدير المدرسة والمرشد التربوي ومعلمي الصف المقصود حيث تقوم هذه اللجنة بترشيح الطلبة وإعداد البيانات المطلوبة وتدقيقها على ضوء السجلات المدرسية الرسمية.

مراحل اختيار الطلبة:
تنقسم عملية اختيار الطلبة إلى ثماني مراحل هي:

1. المرحلة التمهيدية (التوعية)

تبدأ المرحلة التمهيدية لاختيار الطلبة بالقيام بحملة توعية من قبل مركز التميّز التربوي التابع لمؤسسة الملك الحسين، وذلك من خلال عقد لقاءات مع المسؤولين في مديريات التربية والتعليم والمدارس التي سيتم اختيار الطلبة منها لتوضيح إجراءات الترشيح وتطبيق الأدوات والمعايير التي تم اعتمادها لاختيار الطلبة. تقوم هذه المديريات بالتعميم على المدارس التابعة لها وتطلب من المعلمين والمعلمات فيها المشاركة في عملية الترشيح. ومن ثم يتم عقد لقاءات متفرقة مع مديري ومديرات المدارس لتوضيح الإجراءات والتأكد من سير العملية بالاتجاه الصحيح. وتتم هذه العملية في بداية الفصل الثاني من كل عام دراسي.

2. مرحلة الترشيح واستقبال الطلبات

يتقدم الطلبة الراغبون بالالتحاق بالمدرسة ممن تنطبق عليهم شروط الترشيح إلى إدارات مدارسهم أو إلى دائرة القياس والارشاد بالمركز عند الضرورة للسير في إجراءات الترشيح وتقديم الطلبات ضمن المواعيد المحددة.

وتشكل في كل مدرسة من مدارس المنطقة التعليمية التي سيتم اختيار الطلبة منها لجنة تضم كلا من المدير والمرشد ومعلمي الصف المقصود تكون مهمتها الترشيح الأولي للطلبة بواقع 5% من مجموع طلبة الصف التاسع الذين تنطبق عليهم شروط الترشيح التالية:

• أن يكون الطالب ملتحقا بالصف الثامن الأساسي للالتحاق بالصف التاسع أو ملتحقا بالصف التاسع الأساسي للالتحاق بالصف العاشر عند تقديم طلب الترشيح؛

• أن يكون من بين أعلى 5% من مجموع صفه على محك التحصيل الدراسي خلال الفصول الدراسية الخمسة الأخيرة؛

تقوم اللجنة المدرسية باختيار أعلى 2% من المرشحين ممن تنطبق عليهم هذه الشروط وذلك على أساس المعدل العام للتحصيل المدرسي ومجموع درجات مقياس السمات السلوكية، وتلتزم اللجنة بالنسبة المقررة لها إلا إذا كانت لديها قناعات تستدعي إضافة طالب أو اكثر. وفي هذه الحالة ينبغي إعطاء تفسير خطي للأسباب الموجبة لذلك.

توزع دائرة القياس والارشاد طلبات الالتحاق على المدارس الحكومية والخاصة التي يوجد بها صفوف في مستوى الثامن و التاسع الأساسيين. وتقوم المدرسة بتعبئة المعلومات الخاصة بالتحصيل المدرسي والسمات السلوكية للطلبة المرشحين للجلوس لاختبارات القبول بمدرسة اليوبيل. كما يقوم أولياء الأمور بتعبئة الجزء المتعلق بالمعلومات الشخصية لأبنائهم والمعلومات الأسرية بما فيها الوضع الاجتماعي والاقتصادي للأسرة وغيرها من المعلومات المتعلقة بإنجازات أبنائهم خلال السنوات السابقة. وبعد تدقيق الطلبات من قبل مديري المدارس تعاد عن طريق مديريات التربية والتعليم إلى دائرة القبول والاختبارات بمدرسة اليوبيل في موعد لا يتجاوز 1/ 4 من كل عام.

يجوز في هذه المرحلة لأولياء الأمور أو الطلبة أنفسهم أو الأندية أو الجمعيات التي ينتمون إليها التقدم بطلب الترشيح إذا توفرت لديهم قناعات حول قدرات الطالب تبرر إدراجه في قائمة المرشحين لدخول الاختبارات التنافسية المقررة.

3. مرحلة الاختبارات

يدعى جميع الطلبة المرشحين لأداء امتحانات القبول عن طريق مدارسهم. ويجري عقد الاختبارات في يوم واحد وفي مكان واحد بإشراف دائرة القياس والارشاد. وتتألف الاختبارات التي طورت واستخرجت لها معايير خاصة من ثلاثة أجزاء تقيس الاستعداد الأكاديمي في مجالات التفكير اللفظي والرياضي والمنطقي.

4. مرحلة معالجة البيانات المحوسبة والاختيار الأولي

بعد الانتهاء من تطبيق الاختبارات يتم تصحيح الاختبارات آليَّاً وفق معايير محددة للتصحيح. وبعد إنهاء التصحيح ورصد علامات الطلبة يتم إدخال علامات الطلبة إلى الحاسوب لمعالجتها موضوعيا وآليا حيث يتم تحويل العلامات الخام لمحكات القبول إلى علامات معيارية Z-Score، ومن ثم يعطي كل محك وزنا معينا يضرب بالعلامات المعيارية ويستخرج لكل طالب علامـة معيارية كلية. ومن ثم يجري ترتيب جميع الطلبة تنازليا استنادا لهذه العلامة. وفي ضوء ذلك يجري الاختيار الأولي لقائمة المرشحين للمقابلة وذلك في حدود ضعفي العدد المنوي قبوله.

وقد تم إدخال شرط هام للطلبة المدعوين للمقابلة وهو أن لا تقل درجة الطلبة في أي من الأجزاء الثلاثة عن حد معين تقرره المدرسة في ضوء نتائج المتقدمين للاختبارات، وفي السنوات الثلاث الأولى منذ إنشاء المدرسة كانت النقطة الفاصلة للقبول تعادل درجة ذكاء 130 أو أكثر على اختبار ذكاء فردي أو جمعي.

5. المقابلة

تعقد مقابلة شخصية لكل مرشح مدتها 20-30 دقيقة مع لجنة من المتخصصين والمهنيين من أجل التأكد من رغبة المرشح وأسرته في الالتحاق بالمدرسة بعد تعريفهم بطبيعة برامجها والصعوبات المحتملة فيها.

6. استخراج قوائم الطلبة المقبولين

بعد استكمال مقابلة الطلبة تقوم لجنة القبول باختيار العدد المطلوب بالتساوي بين الذكور والإناث حسب تسلسل العلامات المعيارية الكلِّيَّة للطلبة بغض النظر عن عوامل الحالة الاقتصادية والاجتماعية ومنطقة السكن وذلك خلال العطلة الصيفية من كل عام، ويتبع نفس المبدأ في اختيار الطلبة البديلين. ومن ثم يتم إعلام الطلبة المقبولين كتابيا، وتبعث رسائل تهنئة للطلبة المقبولين ورسائل اعتذار للطلبة غير المقبولين.

7. مرحلة تقديم الاعتراضات

تعطى مهلة لمدة أسبوعين بعد إعلان النتائج لتقديم الاعتراضات على قرارات لجنة القبول، ويحق للطَّلبة وأولياء أمورهم أن يتقدموا باعتراضات مكتوبة إلى مدير المركز الذي يقوم بتشكيل لجنة خاصة لمراجعة الحالة واتخـاذ القرار المناسب الذي يعد قرارا نهائيا.

محكات اختيار الطلبة:

1. التحصيل الدراسي

نظرا لأن التعريفات الأكثر قبولا للطالب المتفوق أو الموهوب تشتمل على الدافعية والتفوق الدراسي فقد تم استخدام العلامات المدرسية على مدى آخر خمسة فصول دراسية كأحد محكات الاختيار لكونها من المؤشرات القوية على دافعيَّة الطَّالب. واستثنيت علامات مواد التربية الرياضية والتربية الفنية والنشاط المهني عند حساب المعدل العام للطالب لعدم وضوح العلاقة بينها وبين التفوق الأكاديمي ولأن الممارسات الميدانية لمعلمي هذه المواد تشير غالبا إلى عدم الجدية والدقة في تقدير علاماتها.

2. السمات السلوكية

يتميز الطلبة المتفوقون أو الموهوبون بعدد من السمات التي وردت في الأدب التربوي كمؤشرات على الموهبة والتفوق من مثل حب الاستطلاع والرغبة في المعرفة وسرعة التعلم والقدرة الإبداعية والتخيل والطلاقة اللفظية. وقد تم تطوير قائمة للسمات السلوكية الإبداعية عند الطلبة المتفوقين تضم عشرين فقرة مدرجة على مقياس من خمس نقاط. ويتم تعبئة هذه القائمة من قبل معلمي الصف الذي ينتمي إليه الطالب بالاشتراك مع المرشد التربوي ومدير المدرسة. ولمزيد من الدقة يقيم كل معلم درجة الطالب على كل فقرة بصورة فردية ثم يرصد معدل الدرجات التي وضعها المعلمون ذوو العلاقة، وربما يتم تقييم كل سمة بالاتفاق بين المشاركين في التقييم.

3. الاستعداد الأكاديمي

يتم قياس الاستعداد الأكاديمي عن طريق مجموعة اختبارات طورت لأغراض المدرسة وتضم ثلاثة أجزاء هي التفكير اللفظي والتفكير الرياضي والتفكير المنطقي. وقد جرى تطوير وتقنين هذه الاختبارات على عينة كبيرة من الطلبة. وهي تشبه جزئيا اختبار الاستعداد المدرسي الأميركي SAT.

»

إنّ المحافظة على نمط حياة ثابت تساعد على تخفيف الشعور بالقلق عند الطفل. كما ويفضل "التمرّن" مع الطفل على أوقات ثابتة للنهوض من النوم قبل أيام قليلة من الذهاب إلى المدرسة. فالانتقال من جو العطلة الصيفية، التي تتميز بأوقات غير ثابتة ومتأخرة نسبيا للنهوض من النوم، يمكنه أن يشكل صعوبة للطفل في أيامه الدراسية الأولى، وهذا النوع من التمرين بإمكانه "التسهيل" عليه.

»

حددوا معه القوانين، والأوقات التي يجب عليه أن يحضّر خلالها واجباته المدرسية، وأوقات الفراغ المخصصة للفعاليات الاجتماعية، والأوقات المناسبة للقيام بالنشاطات الرياضية، وأوقات مشاهدة التلفزيون واللعب بألعاب الحاسوب.

»
© حق النشر 2001 - 2017 One Global Economy Corporation